+ تكبير الخط | - تصغير الخط
»  ود ابراهيم في بوح خاص لـ ' أفريقيا اليوم' كنت ثائرا في صغري وتمنيت أن أكون مثل النميري. (1)»  صلاح قوش لـ ( أفريقيا اليوم): أنا مسئول عن تاريخي وأعتز به (3)»  صلاح قوش لـ ( أفريقيا اليوم) الـ (سي اي ايه) دافعت عن السودان داخل امريكا (2)»  صلاح قوش لـ ' أفريقيا اليوم' فضلت الصمت لا اريد أن أنكأ الجراح (1)»  في أول حوار له بعد توليه منصب مساعد الرئيس غندور لـ ( أفريقيا اليوم):»  د. عبد الرحيم علي لـ ( أفريقيا اليوم): لملمة الشمل ممكنة ولازمة في المستقبل (1)»  الصادق المهدي لـ ' أفريقيا اليوم': مجموعة غازي مخلصة وحديث أنهم ضعفاء كلام فارغ.»  الصادق المهدي لـ ' أفريقيا اليوم': لم نقرر خروج الناس بعد (2).»  الصادق المهدي لـ ( أفريقيا اليوم): الاتحادي اكتفى بالدخول في بيت طاعة الوطني. (1)»  حسن رزق لـ ' أفريقيا اليوم': لهذه الأسباب الطاهر غير محايد ....»  د.غازي صلاح الدين لـ ( أفريقيا اليوم): المؤتمر الوطني هو الذي اختار المفاصلة.»  د. غازي صلاح الدين لـ (أفريقيا اليوم): لو المذكرة استطاعت أن تحقق مبدأ المحاسبة فهذا إنجاز.»  ياسر يوسف لـ ( أفريقيا اليوم): لسنا منزعجين من الفيسبوك.»  د.غازي صلاح الدين: الإجراءات الإقتصادية أرهقت المواطن ونزلت عليه بقسوة غير مسبوقة.»  د. مصطفى عثمان لـ ( أفريقيا اليوم): لم أوافق الحكومة برفع الدعم بل بتصحيح مساره.
 

اقتصاد أفريقي

وفد مصرفي مصري كبير يصل السودان لحضور افتتاح البنك الاهلي بالخرطوم.


وفد مصرفي مصري كبير يصل السودان لحضور افتتاح البنك الاهلي بالخرطوم.
البنك الاهلي

 

 

 

 

 

 

 

 

الخرطوم ــ أفريقيا اليوم: هيام الإبس

يصل إلى الخرطوم اليوم "الأربعاء" أكبر وفد مصرفي مصري برئاسة محافظ البنك المركزي الدكتور فاروق العقدة ورئيس اتحاد بنوك مصر ورئيس البنك الأهلي المصري طارق عامر ، ونائبه هشام عكاشة لافتتاح البنك الأهلي المصري بالخرطوم غدا "الخميس" برأسمال 50 مليون دولار ومدعوم من صندوقين بـ 300 مليون دولار، كما ان ان البنك قام باستيعاب عدد من العاملين السودانيين والمصريين وان نسبة العمالة السودانية ستشكل 90 %., وذلك بحضور النائب الأول للرئيس السوداني علي عثمان طه ورئيس مجلس الوزراء الدكتور هشام قنديل .

ويجيء افتتاح البنك بالخرطوم في ضوء توجيهات الرئيسين عمر البشير والدكتور محمد مرسى بزيادة معدل حركة التجارة وتشجيع رجال الأعمال السودانيين والمصريين على الاستثمار في البلدين بما يسهم في تنشيط الحركة الاقتصادية والعمل على إنشاء آلية مالية مشتركة بين البنكين المركزيين في البلدين يتم من خلالها تسهيل المعاملات المالية ومعالجة مشاكل تراكم متحصلات الشركاء في البلدين عبر البنكين المركزيين .

و أكد الدكتور صابر محمد حسن رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري بالخرطوم في مؤتمر صحفي بمقر البنك بالخرطوم بحضور قادة العمل المصرفى بالبنك، أن وجود البنك في السودان سيمثل خطوة كبيرة للأمام في العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين ، وأشار الى أن البنك مملوك للحكومة المصرية وهو قائم بذاته ومستقل وليس فرعا ، ونوه الى أنه ينطلق من تجارب متراكمة وخبرات موجودة .

وأوضح أن البنك الاهلي المصري هو أقدم البنوك المصرية والعربية حيث تم تأسيسه قبل عام 1898 ، برأسمال مليون جنيه استرليني ، كما كان أول بنك جاء الى السودان مع بنك "باركليز" في وقت مبكر قبل عام 1900 ، وسبق وجوده وجود البنك المركزي حيث كان يقوم بدور البنك المركزي حتى قيام الأخير في عام 1960 .

وحول أهم أهداف البنك في الخرطوم قال إنه سيقدم كل الخدمات المصرفية وعلى رأسها الائتمان وفتح الاعتمادات المستندية الخاصة بالتجارة الخارجية وإصدار خطابات الضمان للشركات إلى جانب تمويل التجارة الخارجية للسودان ، موضحا أن الهدف الاساسي هو بناء قاعدة قوية للتكامل العربي والافريقي انطلاقا من التكامل المصري السوداني بتوفير البيئة الاقتصادية والمالية .

وأوضح صابر أن البنك سيقدم كل الخدمات المصرفية لعملاء المصارف ، وبعضها خدمات جديدة غير تقليدية ، بالاضافة الى تغطية نسبة من الاحتياجات الاقتصادية والتجارية المالية والمشاركة في مشروعات التنمية في السودان ، ودعم تجديد المؤسسات الانتاجية القائمة ، وتشجيع تدفق الاستثمار الخارجي والتعامل مع كل المؤسسات سواء الخاصة أو العامة .

وقال الدكتور صابر محمد حسن رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري بالخرطوم إن البنك سيعمل مع البنوك الاخرى لتطوير العمل المصرفي والمساهمة في تمويل التجارة الخارجية وبالذات العلاقة التجارية الاستثمارية بين مصر والسودان ، وتحسين المناخ الامن للاستثمار والمشاركة في التنمية العمرانية بالسودان .

وتحدث صابر في تصريحاته عن أهمية دور البنك الاهلي المصري قائلا إن البنك الاهلي كان ومايزال يتميز بنوع من النشاط في اصدار وإدارة شهادات الاستثمار الحكومية (أ ، ب ، ج) نيابة عن الحكومة مما يدل على الدور الكبير للبنك في الاقتصاد المصري ، كما شارك في عدد كبير من المشاريع رأسمالها 7ر51 مليار جنيه بمساهمة اجمالية من البنك الاهلي بأكثر من 3ر27 % .

وأشار الى أن المركز المالي للبنك وفقا للحسابات التي تمت مراجعتها بلغ 606 مليارات جنيه مصري في العام الماضي 2011 فيما تبلغ أرصدة الودائع 261 مليار جنيه ، وقال إن البنك ابتكر أيضا الكثير من الاوعية الادخارية بالعملة المحلية والعملة الاجنبية .

ونوه الى أن رأسمال البنك الاهلي المصري المدفوع 7 مليارات جنيه مصري ، كما يمتلك البنك أكثر من 24 % من أصول القطاع المصرفي في مصر ، ونصيبه في سوق التمويل المصرفي أكثر من 20 % .

وأضاف أنه من المشاريع الجديدة للبنك في الفترة الاخيرة شركة الاهلي للتأجير التمويلي ، وشركة النيل القابضة التي أنشأها البنك بـ 150 مليون دولار والهدف الاساسي منها هو الوجود والاستثمار في دول حوض النيل وبخاصة في السودان .

كما يحتل البنك الاهلي المصري المركز الاول في تغطية وتسويق القروض على مستوى الشرق الاوسط وشمال أفريقيا حسب تصنيف مؤسسة "بلومبرج" في عام 2011 .

وقال صابر إن البنك يقوم كذلك بدور مهم في مجال التمويل الصغير والأصغر حيث مول خلال العام الماضي بـ 5ر2 مليار جنيه في هذا المجال ، موضحا أن البنك الأهلي بالخرطوم سيمارس نشاطه طبقا لأحكام الشريعة الإسلامية.

 

Bookmark and Share

أضف تعليق

الاسم
البلد
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
من فضلك أدخل الكود الموجود أمامك

تعليقات القراء (0)


التعليقات المنشورة لا تعبر إلا عن رأي كاتبها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع